إعلان 728x90

يوسف بعلوج.. على جبينه ثورة و كتابة للزّمن المستقبل

يوسف بعلوج.. على جبينه ثورة و كتابة للزّمن المستقبل
يوسف بعلوج على يمين الصّورة مع الشّاعر رابح ظريف
..أخيرا أنهيت قراءة كتاب صديقي المدوّن الجزائري الشّهير يوسف بعلوج، الكتاب الموسوم ب: على جبينها ثورة و كتاب.. حوارات تونسية بعد الثورة، هو كتاب استثمر في التجوال كأداة للحصول على المعلومة من مصدرها، اعتمد على التجوال كأداة للتعلّم، و استطاع أن ينقل لنا بعض تفاصيل الثورة التونسيّة في وقت كان كثير من النّاس يبحثون عن سبر أغوار هذه التجربة و البحث في جوهرها و تركيبتها..

يوسف بعلوج نقل إلينا عبر كتابه خبرة أراد من خلالها أن يعبّر فيها عن ولعه بالسّفر، وحبّه للمغامرة، و قدرته على الاستكشاف، و الأكثر من هذا كلّه التوجّه نحو تأسيس نوع من الكتابة الجديدة المرتكزة على الحدث الآني ( الهنا و الآن)، يوسف بعلوج تخلّص من عقدة الإنسان الملتبس بمعانيه و قيمه السّامية حيث أراد من خلال كتابه أن يشير و يجيب في نفس الوقت عن أسئلة الرّاهن: ماذا نريد اليوم؟، وماذا نريد أن نصير غدا؟.. كتاب على جبينها ثورة و كتاب هو دعوة للغوص في الحاضر من خلال تجربة الشّك، هو انتقال بين الأزمنة بكثافة حضور في الحاضر كما في المستقبل، هو ترجمة لشجاعة كاتب شاب لا يريد أن يلبس ثوب المثقف الجبّان المختفي وراء الوهم ولزوم الدّور.. و أنا أنتقل بين صفحات كتاب بعلوج أدركت قيمة المثقف الحقيقي الذّي يختار سلاح الفكر و منطق الحسم و الحكم على الأمور على الرّغم من صعوبة ذلك.. إنّ القارئ لهذا الكتاب يكتشف أنّ الكاتب لم يكن إنسانا عشوائيا بل العكس من ذلك تماما كان دقيقا، منظّما، عارفا لما يريده، قادرا على إيصال أفكاره بطريقة سلسة، قويّة، قادرة على معانقة أعماق القرّاء و تحرير حياتهم من قيود المنع و التحريم... هذه بعض الملاحظات التّي جالت بخاطري بعد تذوّقي لطعم كتاب يوسف بعلوج، و هي بمثابة دعوة منّي للتجوال عبر صفحات هذا الكتاب لاستكشاف الوقائع قبل و بعد ثورة الياسمين.
قلم: أحمد بلقمري  
يوسف بعلوج.. على جبينه ثورة و كتابة للزّمن المستقبل يوسف بعلوج.. على جبينه ثورة و كتابة للزّمن المستقبل مراجعة من قبل Ahmed Belgoumri في 9:30:00 ص تصنيف: 5

ليست هناك تعليقات