إعلان 728x90

اعترافٌ !


اعترافٌ !
الكاتب المغربي: حسن لختام
إهداء إلى الصّديق حسن لختام..
في غرفته المظلمة كان كالأسير بين كتبه يحاول فكّ رموز آخر الطّلاسم التّي وجدها في طريقه.. فتح الكتاب الأوّل فوجد الأنا.. فتح الكتاب الثّاني ليجد الآخر..
فكّر بعمق ثمّ أطلق صرخة اليوريكا: أنا لست أنا.
قلم: أحمد بلقمري
اعترافٌ ! اعترافٌ ! مراجعة من قبل Ahmed Belgoumri في 4:33:00 م تصنيف: 5

هناك تعليق واحد

ساعد بولعواد يقول...

أهواك
--1-أهواك،أهواك أنت
زادي وروحي ونفسي

-2-أهواك رغم الأعادي
نبراس أنت لنفسي

-3-أهواك حتى الممات
لو وسدوني برمسي

-4-أهواك سرا وجهرا
هاك صلاتي وهمسي

-5-آهات قلبي وروحي
للحاضرين تؤسي

-6-جادت بها النفس حبا
في الله من غير رجس

-7-زنت القوافي بسين
والسين حرف التأسي

-8-للخير والسلم أهوى
للعلم والعدل بأسي

-9-وربي عليم بأني
جاهدت من غير لبسي

-10-في الله أبغي أحبه
وفوا لصحبي برمسي

-11-باعوا الدنيئة لغيري
موتى ضمير وحس

-12-بالعلم فازوا جميعا
مرحى بما عند إنسي

-13-كونوا كما قيل فيكم
رعاة مجد لأمسي

-14-يرعاكم الله ربي
هاكم دعائي ودرسي

-15-درسي نصيحة لصحبي
صبرا على كل نحسي

-16-ربي هو المستعان
في هذه الألف أسي

-17-ضاقت بشعبي هموم
فصار يغدو ويمسي

-18-يغدو خماصا لبطن
يروح خاوي كيس

-19-هذي التي شيبتني
ضاعت خيالات حسي

-20-أهواك أهواك دوما
ليلاي أنت وقيسي

-21-ليلاي ليست كليلى
نسرين هي بنت قيس

-22-إن لامني فيك جن
ناديت:ليلى لقيس

-23-إن لامني فيك غشم
ذكرتهم:تلك أنسي

-24-أوصالها ساكنات
غنت لعزي ونكسي

-25-إن تيمتني "وحيد"
كانت لغيري بأمسي

-26-أنت الوحيدة بقلبي
وأنت دغدغت حسي

-27-أهواك يا نبض قلبي
للعهد أعطيت نفسي

-28-مازلت أهواك دوما
ربي عليم بنفسي
--------------------.
نشرت بجريدة "اليوم "عدد:461 ليوم :08/08/2000