إعلان 728x90

أبـــــــــــــي

أبـــــــــــــي
في الذكرى السّادسة لرحيل والدي- رحمة الله عليه -

شعر: ساعد بولعواد

أبي يا رفيق نضالي ودربي
لأنت الشقيق وأنت الصديق
محياك يا أبي بين عيني
ونعم المحيا فأنت الأنيق
برغم السقام ورغم السهاد
تقاسي لنجلك أنت الرفيق
عليك السلام وعبق الخزام
ومني إليك ركوع يليق
فربعي قريب لقربي البعيد
وقلبي لكم ولرحمي عشيق
أبي لا تلمني فإني رضيع
وهل للرضيع فطام يعيق
خلوق جواد رحيم وأنت
أصيل كريم وحر طليق
وصغرى بناتك"نسرين"عندي
لئن زاحمتني فصدري يطيق
هي الأخت والبنت أحببتنها
لأن الصغير لدينا أنيق
وهبت الكثير وما زلت تعطي
فشكرا وألف سلام يليق
لخير العلوم منحت البنين
فصاروا أئمة فقه تفيق
وبالعلم جملت جيلا فجيلا
فنعم السلوك ونعم الطريق
لقرآننا درس الدارسون
فكانوا بدورا وشهبا تريق
فرحماك ربي بمن كان نورا
وما زال لي ولغيري يفيق
له النفس تهفو وترضاه فحلا
صديقا شقيقا زعيما يسوق
أخيرا أقول سلاما سلاما
وللفأل بالخير عندي بريق
أبـــــــــــــي أبـــــــــــــي مراجعة من قبل Ahmed Belgoumri في 8:22:00 م تصنيف: 5

ليست هناك تعليقات