إعلان 728x90

جَحيمٌ أحمَرٌ لِرَجُلٍ أخْضَرٍ..؟!!


جَحيمٌ أحمَرٌ لِرَجُلٍ أخْضَرٍ..؟!!
سألُوه عن لونِ الجَحِيم الذّي كان جزاؤه فأجاب: لونُه أحمر.. قالوا له: ألم تكن تحبّ اللّون الأخضر وتعشقه، بل تقدّسه؟، قال: بلى.. قالوا: غريب!، عجيب!، كان عليهم أن يكرموا عزيزَ قومٍ ذلّ فيكون جزاؤك جحيمًا أخضرَ، ألا يقولون بأنّ الجزاء من جنسِ العمل؟!!.
قلم: أحمد بلقمري
جَحيمٌ أحمَرٌ لِرَجُلٍ أخْضَرٍ..؟!! جَحيمٌ أحمَرٌ لِرَجُلٍ أخْضَرٍ..؟!! مراجعة من قبل Ahmed Belgoumri في 9:40:00 م تصنيف: 5

هناك تعليقان (2)

بسملة توحيد يقول...

نعم لقد كان يقدس الأخضر ولكنه كان يكرس اللون الأحمر في كل شيء.

القاص و الشاعر أحمد بلقمري يقول...

الجحيم هو الجحيم،و لو كان بألوان الطيف.. تقديري لك أختاه