إعلان 728x90

قلم حبر..عيد الطالب


   قلم حبر..عيد الطالب


     قلت لقلمي: فلنكتب عن الطالب الجامعي في ذكرى عيد الطالب، صمت قلمي قليلا ثم قال لي: يا أستاذ، أحيانا أفهمك و أحيانا لا، منذ شهر تقريبا قلت لي بأنك تكره الكتابة بالمناسبة، مثلما قلت لي بأنك لن تكتب موضوعا مناسباتيا بعد ذلك التاريخ، لكنك نقضت عهدك و تراجعت لتطلب مني كتابة مقال عن الطالب في عيد الطالب، صراحة لم أعد أفهمك يا أستاذ!!..غضبت قليلا من كلام قلمي، لكنني حاولت إقناعه و إفهامه بأن الأمر لا يعدو أنه سوء فهم منه، فقلت له: تعرف أنني أحبك يا قلمي، لكنك تتجاوز حدود اللياقة معي في بعض الأحيان..و الآن وبعد توضيح هذا الأمر، دعنا نتكلم عن الطلاب في عيدهم يا قلمي..ابتسم قلمي معلنا اعتذاره ضمنيا عما بدر منه و قال: ماذا نكتب عن الطلبة يا أستاذ؟، قلت: قل لهم بأنني أحبهم و بأنني كنت واحدا منهم في يوم من الأيام، قل لهم بأن طلاب الجزائر هم بناة المجد، و هم آمال الشعب، هم نخبة هذا المجتمع الذي يتطلع لتحررهم لأن طلبة أي مجتمع هم مرآة وجهه..قل لهم بأن المستقبل لكم، فاطرحوا الجهل عن مؤسسات التعليم، اجتهدوا و ثابروا، اعملوا وناضلوا، ادرسوا و انجحوا..قل لهم يا قلمي بان الوقت حان لبناء دولة حديثة، وقد آن أوان البناء فليستعدوا و يشمروا على سواعدهم ويستثمروا في عقولهم حتى يحقق هذا الوطن الرقي و الازدهار..نطق قلمي بعدما كتب كل ما قلت له: لقد نسيت شيئا واحدا يا أستاذ، فقلت: وما هو؟، قال لي قلمي: نسيت أن توجه تحية تقدير لكل شباب وطلبة الجزائر إبان الفترة الاستدمارية، نسيت أن تشكر كل الطلبة الجزائريين الذين ساهموا في انتصار الثورة التحريرية، نسيت أن تقول لجميع الطلبة عيدكم سعيد وكل عام وأنتم بخير..قلت لقلمي: هكذا أنت دائما تستعجل الأمور حتى تقول بأنني نسيت ذكر أمر ما، لكنني أقول لك أيها القلم رغم كل شيء : شكرا لك لأنك كتبت هذه الكلمات المعبرة لكل الطلبة في ذكرى عيد الطالب في وقت نسيهم فيه كثيرون..

قلم : أحمد بلقمري

قلم حبر..عيد الطالب قلم حبر..عيد الطالب مراجعة من قبل Ahmed Belgoumri في 2:41:00 م تصنيف: 5

ليست هناك تعليقات