إعلان 728x90

قدماء الوفاق و الأهلي مثال الرّوح الرياضية

قدماء الوفاق والأهلي مثال الرّوح الرياضية
نجم الوفاق السابق مليك زرقان

بمناسبة الدورة المخلدة لذكرى اللاعب السابق لشباب أهلي برج بوعريريج المرحوم: عبد الغني قوادرية
عرف ملعب عبد الله بن رضوان ببلدية بليمور، ولاية برج بوعريريج يوم الجمعة 30 أفريل 2011 بمناسبة الدورة المخلدة لذكرى اللاعب السابق لشباب أهلي برج بوعريريج المرحوم: عبد الغني قوادرية مباراة افتتاحية جمعت بين قدماء لاعبي فريقين جارين هما وفاق سطيف و شباب أهلي برج بوعريريج، وقد كانت المباراة بحق مثالا في الروح الرياضية بين لاعبي الفريقين، خاصة وأن مشجعي الفريقين معروفين بالتعصب لنادييهما،هذا السلوك الراقي وما قدمه نجوم الوفاق السابقين: زرقان، رحماني، رحموني و الآخرين بقيادة المدرب القدير علي مشيش من جهة، و نجوم شباب أهلي البرج السابقين: زهير خضارة، ياسين بوشلوخ، اسكندر خسراني، معوش و الآخرين من جهة أخرى جعل الجمهور يصفق بحرارة للاعبين و يعترف بأن كرة القدم أخلاق قبل كل شيء، هذا ما أعطى درسا لمحبي كرة القدم من كل الفئات حيث قدم اللاعبون من الفريقين وبرغم تقدمهم في السن عروضا كروية جميلة، وقد عرفت المقابلة فوز قدماء الوفاق على نظرائهم من الأهلي بنتيجة 5 مقابل 1، كما عرفت المباراة تنظيما جيدا من طرف الجهة المنظمة نادي الهواة الرياضة للجميع و الجوارية وكذا سلطات بلدية بليمور وعلى رأسهم الحاج ناصر بلعباسي الذي نظم مأدبة عشاء على شرف الفريقين الزائرين مثمنا مجهودات كل من ساهم في انطلاق دورة المرحوم عبد الغني قوادرية، وتمنى للقائمين على الدورة الرياضية النجاح فيما تبقى من مشوار الدورة، كما شكر قدماء لاعبي الوفاق و الأهلي الذين أعطوا طعما خاصا للحدث.
قالوا بمناسبة الدورة الكروية للمرحوم عبد الغني قوادرية:
علي مشيش ( مدرب وفاق سطيف سابقا ): عبد الغني قوادرية رحمة الله عليه كان لاعبا خلوقا وطيبا وقدم الكثير للكرة البرايجية، نحن اليوم هنا لتخليد ذكراه ولنقول لأهله بأنه في قلوب كل محبي الكرة البرايجية و السطايفية.
مليك زرقان ( لاعب وفاق سطيف والفريق الوطني سابقا ): عبد الغني قوادرية رحمه الله لاعب بيّن بأنّ له قدرات و إمكانيات كروية كبيرة جدا، لكنه غادرنا مبكرا للأسف الشديد. نحن حاضرون اليوم لتخليد ذكرى الراحل عبد الغني الذي قدم كثيرا للكرة البرايجية و الجزائرية، وأشكر كل القائمين على الدورة.
عنتر عصماني ( لاعب وفاق سطيف والفريق الوطني سابقا ): لا أعرف شخصيا عبد الغني قوادرية لأننا من جيلين مختلفين، لكنني حضرت مع زملائي للمشاركة في هذه الدورة الرياضية لتشجيع القائمين على المبادرة و المساهمة في إنجاح الدورة.
رحموني ( لاعب وفاق سطيف والفريق الوطني سابقا ): أشكركم على الدعوة الكريمة، وقد لبينا الدعوة بحضور كل اللاعبين القدماء لوفاق سطيف، وهذا للمساهمة في إنجاح دورة المرحوم قوادرية خاصة بحضور الجمهور العريض و كل هذه الأجواء الجميلة، والحمد لله أننا فزنا بالمقابلة...( يضحك).
بوزيدي ( لاعب شباب أهلي برج بوعريريج سابقا ): عبد الغني رحمة الله عليه كان إنسانا يستحق كل الخير، كان متخلقا وطيبا ويحبه الجميع.عبد الغني لعب مع فريق الأهلي ضد وفاق سطيف و الشيء الجميل أن تخلد ذكراه بلعب مقابلة بين الفريقين الجارين.
زهير خضارة (لاعب شباب أهلي برج بوعريريج سابقا): نطلب الرحمة لعبد الغني الذي كان معنا، كان ابن عائلة و شابا متخلقا ومن الواجب اليوم ان نكون حاضرين لتخليد ذكراه.
ياسين بوشلوخ (لاعب شباب أهلي برج بوعريريج سابقا): هذا شرف كبير عندما نحضر تخليد ذكرى شاب تميز بالأخلاق الحسنة حيث كان واحدا منا، أتأسف كثيرا لعائلة الفقيد حيث لم أسمع بوفاته إلا مؤخرا. مليك زرقان أو رحماني أصدقائنا و أحبابنا من زمان ونحن هنا لإحياء وتخليد ذكرى عبد الغني، و اشكر كثيرا كل سكان بلدية بليمور.

تغطية: أحمد بلقمري
قدماء الوفاق و الأهلي مثال الرّوح الرياضية قدماء الوفاق و الأهلي مثال الرّوح الرياضية مراجعة من قبل Ahmed Belgoumri في 9:18:00 م تصنيف: 5

هناك تعليقان (2)

غير معرف يقول...

والله يا اخ احمد راك هايل بصح راك خسرتها في شكرك للبلدية مع انو انها لم تفعل اي شيء والله غير حضرو كيما الناس وانت ربما لم تكن على علم بما كان يجري وراء الكواليس لكن هناك من قاموا بمجهودات جبارة لكن لم تلتفت اليهم مع انه نسيانك اياهم هناك من لم ينساهم وهو سبحانه وتعالى والله هذه المساعدات التي يقوم بها الاخيرون هي لوجه المرحوم لانه يستحق اكثر من هذا رحمة الله عليه ربما نصيحة لك اخي كي لاتقع في الخطأ مرة اخرى كن قريبا جدا من الحدث حتى لاتغلط واستسمحك كثيرا ربما انا اخطأت في حقك لكن ربما حبي لك جعلني اكتب هذه الكلمات التي بمثابة نصيحة لك لاني قريب جدا من الحدث وشكرا لك والسلام

مستشار التوجيه ، التقييم و الإدماج المهنيين يقول...

--
أخي الكريم
في الحقيقة لم أكتب سوى عما شاهدته في اليوم الأول من انظلاق دورة المرحوم قوادرية، أما ما لم أره في الكواليس فهذا شيء آخر، بالنسبة لي المهم هو نجاح الدورة، أما من ساهم في إنجاح الدورة فأجره على الله...شكرا لك على نصيحتك، وأقول لك إن كانت لك معلومات جديدة قم بإرسالها لنا وسننشرها في وقتها..دمت صديقا وفيا وشكرا لك على متابعتنا
الأستاذ : أحمد بلقمري